لقاءات تلفزيونية مميزة
  • سهيل الدراج | قناة MBC

سهيل الدراج | الاقتصاد السعودي في ذكرى اليوم الوطنى


تحدث سهيل الدراج لقناة ام بى سي بدبي في ذكرى اليوم الوطنى للسعودية عن الاقتصاد السعودى في ظل الازمة المالية العالمية ، وقال : الان النظرة اصبحت اكثر تفاؤلا للصورة الاقتصادية العالمية وان العالم بدأ يخرج من الركود الاقتصادي وان اقتصادات كبرى كالصين والهند واليابان وفرنسا والمانيا جميعها خرجت من الركود ولم يتبقى سوى اقتصاد الولايات المتحدة وبريطانيا لاتزال في ركود اقتصادي ويتوقع قريبا ان تخرج من ذلك الركود ، وتوقع سهيل الدراج ان يكون العام 2010 عام رخاء ويكون بداية لدورة اقتصادية حيث ان السيء اصبح خلفنا ..

وتحدث سهيل الدراج عن مكانة المملكة العربية السعودية الاقتصادية كونها اكبر منتج للنفط في العالم وتمتلك اكبر احتياطى نفطى معروف ، ومكانة المملكة تبرز في انها ساهمت في حفظ الاستقرار الاقتصادي العالمي من خلال تدفق النفط حتى في اوقات الازمات الكبرى كغزو الكويت وحرب تحرير الكويت وحرب العراق .. وذكر ان اقتصاد السعودية واقتصادات دول الخليج بدأ بالتقاط الانفاس بعد تحول اسعار النفط الى الارتفاع وتوقع ان تستقر اسعار النفط خلال العام 2010 الى مستويات بين 90$ و 100$ ، وبناءا عليه فانه يتوقع ان تحقق المملكة فوائض في ميزانيتها تتراوح بين 20 و 40 مليار ريال سعودي وتحدث عن الضرر االاقتصادي الذى اصاب الافراد بسبب الازمة العالمية حيث فقد الافراد مدخراتهم في امريكا بفعل افلاس البنوك ، وفقد الكثير من الافراد حول العالم مدخراتهم في انهيار اسواق الاسهم التى حدثت بسبب الازمة المالية العالمية ، لكن هذه الازمان ايقظت اجهزة الانذار الذاتى لدى الافراد مما سيجعلهم يركزون على ادارة الخطر وتنويع المحفظة والتركيز على التعلم والمعرفة .. وتطرق الى الصناعة في المملكة العربية السعودية ، وقال ان الصناعات البتروكيماوية تعتبر الوجه المشرق ، وتمنى ان تتخصص المملكة في هذه الصناعة ويكون لديها مراكز تدريب كبرى ومراكز للبحث ، وبالنسبة للصناعات الاخرى غير البتروكيماوية فلا نزال بحاجة الى الاساليب الادارية الحديثة والى الكفاءة التشغيلية الامر الذى سيقود الى تحقيق الربح والاضافة الى الناتج المحلى .. مقدمي الحلقة : لجين عمران و جلال شهدا